المتذاكي

الإنسان الزوهري والحظ هل ينتظرهم المال والثروة؟

يشاع أن الإنسان الزوهري والحظ وافر الصحة غني بالمال محبوبًا في الحب والغراميات ولكن في الحقيقة معشر الزهريين يدركون أن ذلك ليس موجودًا بتاتاً ولا يصدقهم الكثير عند قولهم أنهم غير محظوظين بل إن بعضهم  يعتبرون بعض الأشياء والقدرات التي يمتلكونها نقمة عليهم وليس حظًا، وأنهم وليسوا أغنياء بل إن اغلبهم يعاني من الكثير من الأشياء وهناك من يعاني من الأمراض هكذا هي حياة الإنسان الزهري في الحقيقة عبارة عن معكوسات عديمة الراحة، لذلك سنتحدث في هذا المقال عن الإنسان الزهري والحظ.

شاهد أيضًا: الأبراج بالترتيب حسب الصفات المميزة للأبراج

معلومات عن الإنسان الزهري والحظ

الإنسان الزوهري والحظ هل ينتظرهم المال والثروة؟

سنتحدث عن معلومات مثيرة عن الأشخاص الزهريين  وهي لقب الإنسان الزهري نقصد به الرجل أو المرأة سواء كان طفلًا أو شخص كبير.

توجد علامات بارزة تميز الشخص الزهري وهي:

  • خط عرضي يقسم الكف إلى نصفين.
  • حول في عينيه، حيث تميل عينه اليمنى.
  • خط في لسانه يقطعه إلى نصفين.
  • بريق مميز في عينيه.
  • يكون شعره مجتمع في مقدمة رأسه أو وسط رأيه.
  • وتكون أقوى ميزة هي دمه ويكون دمه فاتح عن لون الدم الطبيعي.

أهم 3 علامات توضح حقيقة الزهري

الإنسان الزوهري والحظ هل ينتظرهم المال والثروة؟

حقيقة أن الشخص الزهري يتميز بخصائص معينة لا تجعله مباركًا أو كريمًا كما هو معروف.

بل هو شخص عادي جدًا وهبه الله بصفات جسدية وأخلاقية مختلفة، وهذا الاختلاف هو ما جعله الكنز البشري الذي يرغب به الجن والسحرة.

كونه محظوظاً ويجلب الحظ لنفسه ولعائلته فهذا صحيح وقمنا بالبحث لمعرفة سبب هذا الحظ، فمعظم الجن العنيد، أو بعض أهل البيوت ينظرون إليه بخوف مختلط مع الاحترام لأن طاقته أقوى بكثير منهم.

ولكن إن استطاع المارد المشاكس أو الشيطان التغلب عليه بسبب العين أو الحسد أو السحر هنا تتحول حياته  رأساً على عقب وشؤونه تصبح مشوشة وتضطرب حياته وتتحول إلى كابوس.

الإنسان الزهري والحظ السيئ

تدخل في حياة الزهري عدة عوامل تتسبب له في الحظ السيئ والمعكوسات الحياتية أبرزها سببان:

  • الإنس.
  • الجن والشياطين.

سنتحدث عن السبب الأهم وهو السبب الثاني فكيف يحدث ذلك يا ترى؟ كما نعلم يتميز الإنسان الزهري بالقوة الروحانية الخارقة والمدمرة للجن والشياطين وخاصة الإنسان الزهري القريب من الله سبحانه وتعالى.

كما يعلم الجميع أن لكل شخص زهري مكانة معينة في عالم الجن وهذه المكانة تختلف من زهري لآخر فمنهم:

  • الزهري الملك.
  • الإنسان الزهري قوي المكانة.
  • الزهري المنسوب.

أبرز صفات الزهري الملكي وهل له نصيب من الحظ؟

سنجد أن الزهري الملك أو كما يطلقون عليه الملك الأصلي الضائع أكثر سوءًا في الحظ من الزهري المنسوب فهذا الزهري الملك يتمتع بقدرة تفوق التصور في العلم والحكمة والشجاعة والجمال والذكاء.

هذه الصفات التي يمتلكها الزهري الملك يمكن أن تفتح له الكثير من الأبواب تجعله وفير الحظ والسعادة والحياة، ولكن هذا ما لا يريده الجن والشياطين يكونون حائلًا بينه وبين الحياة السعيدة.

فيقوم الشياطين والجن بجعل حياته جحيماً من جميع النواحي لاعتقادهم أن هذه التصرفات تسهل عليهم استعادة الملك الضائع فأينما ذهب لا يأتيه الخير وكل توقعاته السيئة تتحقق وكل توقعاته الجيدة لا تتحقق.

لأن هذا الزهري القوي لا يسعى إليه إلا ملوك الجن الأقوياء ليستمدوا منه الطاقة ويسلبوا منه القوة فيكونون في تنافس مستمر ودائم للتحصيل والاستيلاء عليه والانفراد به.

تأثير الجن والشياطين على الزهريين الواضح

يحاول الجن والشياطين بكل جهدهم أن يبعدوا عنه الناس بأية حجة، يمثلونه في صورة قبيحة أو يجعلون الناس تحسده أو يعرضونه للسحر أو يمنعون عنه أسباب الحياة.

فكلما تقدم لطلب وظيفة عمل لا يوفق فيها رغم ذكائه وتفوقه الدراسي وهذا يورثه الفقر والمنظر الحقير في المجتمع ويجعلهم يبتعدون عنه.

وكلما تقدم لخطبة فتاة ما أو تقدم شاب لخطبة فتاة زهرية يتدخلون ويعطلون هذه الخطبة ويمنعون هذا الزواج وغيرها من هذه الأمور وكل هذه الأعمال لا لشيء إلا ليجعلوه وحيداً ومنفرداً ومنطوياً ليستولوا عليه ويقدموه هدية لأقوى ملوكهم.

وبهذا فقد قدمنا لكم في هذا المقال الإنسان الزهري والحظ وأغلب المعلومات في هذا الموضوع والتي  قد لا يكون يعرفها الكثير من الأشخاص ونصيحة لو كنت تمتلك إحدى صفات الأشخاص الزهريين فلا تخبر به إي أحد وحصن نفسك جيداً. 

 

المصدر

explorance

communication theory

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *